نظرة عن كثب على إلتحام الكسور


إلتحام الكسور ، التئام الكسور ، صورة
التئام و إلتحام الكسور

ما سبب إلتئام الكسور بسرعة عند أشخاص وعدم إلتئامها عند آخرين؟

أوضح د. بسام “استشاري جراحة عظام المفاصل والكسور” تعريف إلتحام الكسور:
أولا: هو كسر يمر بمراحل معينة وكل مرحلة لها عوامل مساعدة تنشط هذه المرحلة، وعوامل مثبطة تؤخرها، ولذلك هناك عوامل كثيرة مساعدة بالإضافة لذلك عوامل تتعلق بإلتحام الكسور.
ثانيا: طبيعة العظم نفسه إذا كان العظم سليم أم به أمراض معينة مثلا هشاشة العظام مرض يؤدي غلى تأخر إلتحام الكسور.
ثالثا: عوامل تتعلق بعملية تثبيت هذه الكسور.
وبفرض أن هذا الكسر يحتاج لعملية جراحية وهذه العمليات لجراحية التي تتم هل تمت بطريقة صحيحة وتثبيت صحيح، وهل يتم استخدام أداة التثبيت الصحيحة، كل هذه عوامل مختلفة ونقسمها لثلاث مجموعات مختلفة.
المجموعة التي تتعلق بمراحل إلتئام الكسور، والمجموعة التي تتعلق بصحة العظم وصحة المريض بشكل عام، والمجموعة التي تتعلق بآلية وطريقة تثبيت هذه الكسور.

ما هي أهم العوامل التي تلعب دور في إلتئام الكسور؟ ولماذا العمر يرتبط بهذا الألتئام واسترجاع الكسر؟

أجاب د. بسام قائلا: أن أهم العوامل التي تلعب دور في إلتحام لكسور هي:
أولا: مراحل إلتئام الكسور تتراوح من أسبوع إذا جئنا بطفل عمره شهر على سبيل المثال أو اثناء لولادة حدث كسر، يحدث في بعض الأحيان وهذا الكسر يلحم في خلال إسبوع ويرجع العظم لطبيعته، وإذا جئنا بسيدة تبلغ من العمر 70 عاماً بنفس الكسر فقد يحتاج لثلاثة أشهر أو أكثر حتى يلتحم، وذلك لأن العظم عند كبار السن يكون في الأساس عظم كبير، وتسمى شيخوخة العظام وأحد الأسباب في شيخوخة العظام هي الهشاشة وحيث أنها تؤخر إلتئام الكسور.
ثانيا: الصحة العامة للمريض: إذا كان عنده مرض من الأمراض المختلفة سواء كانت الأمراض الثانوية أو الأمراض التي تؤثر على الجسم بشكل عام تؤخر إلتحام الكسور، مثل السكر والضغط والتدخين حيث يعتبر من العوامل المؤذية.

هل التغذية لها عامل مباشر بإلتحام الكسور؟

أجاب د. بسام قائلاً أنه إذا كان الشخص يتغذى بشكل صحيح فلا يحتاج لأخذ مكملات تساعد في إلتحام الكسور، ولكن لو وجدت مشاكل غذائية أو نقص في مواد معينة نحتاج وقتها لإضافة هذه المواد لتساعد في إلتحام الكسور.

ما هي كيفية الكسر؟ وما هو مكانه؟ وما علاقته بعمليه الإلتحام؟
نسيج العظام له أشكال مختلفة على سبيل المثال شكل العظم في منطقة المفاصل يختلف ونسميه الإسفنجي، والعظم الموجود في منطقة الفخذ هو عظم قشري، فشكل العظم يختلف وطريقة التئامه تختلف حيث أن العظم الإسفنجي طريقة التئامه أسهل.
عمر المريض يؤثر على إلتئام الكسور، وطبيعة العظم هل هو في الأصبع أم في الفخذ أم في الساق، وكل حجم مختلف للعظم وكلما كبر حجم العظم كلما احتاج وقت اطول للإلتئام.

كيف نفرق طريقة تثبيت الكسور؟

قال د. بسام أن عملية تحريك مكان الكسور بإستمرار تؤخر من إلتحامه، وعلى جميع المرضى الذين يتعرضون لكسور الإمتناع عن التدخين حتى لو كان مدخن، حيث ان التوقف عن التدخين يساعد كثيراً بشكل أسرع في عملية إلتحام الكسور، ومن يدخن فإنه يؤخر من عملية إلتحام الكسور والفترة المثالية لذلك أربع أسابيع.

كيف يؤثر التدخين على إلتحام الكسور؟

أكد د. بسام على ان التدخين يؤثر على الدورة الدموية بشكل عام ويؤثر على وصول الدم لمنطقة الكسر بشكل أساسي ويوجد إثباتات علمية على ذلك.

هل فعلاً التكون العظمي للجسم يبدأ مراحل الهدم بعد عمر 25 عاماً؟

وكيف يحافظ الشخص على تكون العظم السليم أثناء سنوات الطفولة والشباب؟
أجاب د. بسام، أن التكوين العظمي يتكون من مادة الكولاجين وهي المادة الأساسية في العظم والأن نجد أن نقص هذه المواد يؤدي إلى الضعف في العظام وان شخص من الرجال بعد عمر 60 عاما أو بعد عمر 50 عاما والنساء بعد عمر 40 عاما ومع إنتهاء الدورة الشهرية لهم قد بدأت هنا عملية هشاشة العظام، وهي عبارة عن شيخوخة العظام حيث يبدا العظم بالتنخل حيث تصبح كثافة العظام أقل من الكثافة الطبيعية.

هل يوجد عوامل أخرى تؤثر على إلتحام الكسور؟

أكد د. بسام على وجود عوامل أخرى تؤثر على عملية إلتحام الكسور مثل:
• الإصابة بالعديد من الأمراض.
• التعرض للحوادث.
• الجرح مع الكسر.
• وجود كسرين في نفس المكان.
كل هذه العوامل بالطبع تؤثر على عملية إلتحام الكسور، حيث أن وجود جرح مفتوح يؤدي غلى إلتهاب ويؤخر إلتحام الكسور وأيضا وجود تجمع دموي مع جرح مفتوح يؤثر بالسلب على إلتحام الكسر.

على سبيل المثال كسر في منتصف عظم الفخذ قد تم تثبيته بفتح شرائح على الكسر نفسه ونضع صفيحة عليه وبلاغي عليه، وعند عدم تثبيت الصفيحة والبلاغي بطريقة صحيحة فإن الكسر يتكرر مرة اخرى فيتطلب الأمر إعادة عملية الإلتئام مرة أخرى وإزاحة الصفيحة مرة اخرى.

والبلاغي ووضعها وتثبيتها من جديد أو تثبيت الكسر نفسه بسيخ نخاعي وهو طريقة تثبيت غير مباشرة، فإننا لم نصل للكسر حيث أننا نفتح فتحة في أعلى الفخذ وندخل السيخ النخاعي دون فتح على الكسر وبهذه الطريقة نترك النزيف الداخلي موجود ويسرع من إلتحام الكسر.


Leave a comment

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *