ما هي أهمية الآشعة التشخيصية


الآشعة التشخيصية ، أيمن علي
د. أيمن علي

ما هي الآشعة التشخيصية؟ وما هي الفحوصات التي تندرج تحت الآشعة التشخيصية؟

أكد الدكتور أيمن علي “إستشاري الآشعة التشخيصية” أنه بداية مسمى الآشعة التشخيصية خطأ ولكن المصطلح الأصح هو تخصص التشخيص الطبي وذلك لأنه يتدخل في حالات كثيرة ويوجد العديد من الأجهزة الهامة جداً التي تستخدم في الآشعة التشخيصية ولا يوجد بها أي مصدر شعاعي.
ومن ضمن هذه الأجهزة ما يلي:
• جهاز الالتراساوند: والذي يوضح كل اجزاء الجسم.
• جهاز الرنين المغناطيسي.
وهاذان الجهازان ليس لهم مصدر إشعاعي ولهم دور كبير جداً ورئيسي في التشخيص الطبي.

ما هي أهمية الآشعة التشخيصية؟

وضح د. أيمن، “عبر قناة رؤيا” مثال على ذلك تصوير الثدي عند السيدات أو ما يسمى بآشعة الماموجرام، وأعطى لنا د. أيمن، مثال عن سيدة حضرت له العيادة هي وكل اخواتها ليقوموا بإجراء آشعة ماموجرام، وعند سؤالهم من قبل الطبيب ما هي الأعراض التي ظهرت عليهن أجابوا أن لهم تجربة سيئة قبل ذلك مع والدتهم حيث كانت تعاني من سعال كثير يصاحبه نزول دم وعند التشخيص وجدوا أنه أعراض لبداية سرطان الثدي وانتقل إلى الرئتين.

وقد عانوا كثيرا لمدة أكثر من ثلاث سنوات ونصف معاناة شديدة وهي فترة مرض والدتهم وكانت معاناتهم نفسيا وماديا وعائلياً، ولهذا السبب اصروا على الكشف المبكر حتى يقوموا بعلاجه مبكراً ويكون العلاج سهل في بداية تشخيص المرض، وتذهب للطبيب للكشف الدوري ويفضل إجراء هذا الفحص بصفة دورية بعد بلوغ سن الأربعين إلا في حالة وجود وراثة عائلية مشابهة من قبل.

وللحوامل إذا ظهرت أي أعراض عندهن فهذا لا يدل على أنهاء الحمل ولكن يوجد الكثير من الحالات حيث أنه من الممكن أن يوجد إلتهاب بولي في الكلى ولم يتم الكشف عنه لسنوات بعد الولادة وممكن ان يتم إكتشافه وقت الحمل ووجود الجنين في رحم الأم وسريعاً بعد الولادة يجد الطبيب حلاً لهذه المشكلة.

هل ينصح الأطباء عندما تظهر على المريض أي اعراض يذهب سريعاً لإجراء الآشعة التشخيصية؟
وضح لنا د. أيمن، في بعض الحالات يفضل التشخيص السريع حيث جاءت للطبيب حالة لبنت تبلغ من العمر 16 سنة تشتكي لوالدتها من وجود كتلة في صدرها وذهبت الأم لإستشارية نساء وتوليد وهذه الطبيبة حولتها لدكتورة أورام وبدورها قامت طبيبة الأورام بتحويلها للدكتور أيمن، لأجراء الآشعة التشخيصية ووجد أنه لا يوجد أي كتل ولكنه نسيج هرموني متجمع ومنتشر كثيراً في مثل هذا السن.
ونجد ان بعض شركات التأمين تتعاقد مع الطبيب أنه عندما يحضر له المريض لإختصار الوقت والمجهود والماديات والذهاب للعديد من الأطباء وأخذ الكثير من الأدوية لإجراء آشعة تشخيصية لمعرفة التشخيص السليم.

هل فعلاً يفضل إختصار الذهاب للعديد من الأطباء وإجراء الآشعة؟

وأجاب د. ايمن على أنه حالياً لم يعد الطبيب يحمل السماعة والفحص السريري للمريض ولكن الأهم معرفة ماذا يوجد في الداخل فلا بد من الذهاب للأجهزة للتشخيص السليم وهذا هو دور الآشعة التشخيصية لمعرفة الحالة ووضع العلاج المناسب لها وتوجيه المريض للتشخيص السليم والطبيب المختص لمعرفة الحل المناسب للمرض.

وبخصوص الجنين في الآشعة التشخيصية حتى لا يتفاجأ الوالدين بشئ غير صحيح عند الولادة. فما أهمية إجراء الآشعة التشخيصية في هذه الحالة؟ وما هو الوقت الأنسب لذلك؟
أوضح د. ايمن أن فحص الجنين ينقسم لثلاث مراحل هامة جدا هي:
المرحلة الأولى:الفحص بالألترا ساوند:
وهو فحص يتم خلال الأسبوع 12 أو 14 تقريباً، وتوضح هذه الأشعة أشياء كثيرة والخاصة بالداون سندروم وهو ما يخاف منه الجميع وخاصة النساء ممن عمرهم فوق 35 سنة، وبالرغم من أن كل الإصابات التي قد تكون حدثت من قبل في أعمار اصغر من ذلك.
ونتيجة لتطور الأجهزة صار بالأمكان ان نتعرف على شكل الجنين من الداخل في هذه المرحلة ونفحص الكلى والأعضاء والرجلين واليدين وتعطينا معلومات مفيدة جدا لكل ما يتعلق بالجنين.
ونقوم بإعادته مرة أخرى عندما يصبح عمر الجنين خمس أشهر وذلك لأنه يوجد العديد من الأعضاء لم يكتمل نموها، وذلك لأننا نفحص جنين ينمو ويتطور مثل الدماغ والعمود الفقري والقلب بحجراته وشرايينو والكلى، وذلك لأنه عندما نجد شئ في الجنين نعالجه بعد لولادة مباشرة ونجد لها حل جذري.
حتى لا نتفاجا بشاب عمره 20 عاماً عنده تليف بالكلى حيث أنه لم يذهب مرة واحدة للطبيب لإجراء فحص عليه ويمكن علاجه ونتوقع الإصابه ونتجنبها.

هل هذا الفحص هو نفسه فحص 4D؟

وأجاب د.أيمن، قائلاً أن فحص 4D يسمى فحص سلامة الجنين وخلال الفحص يتم تطبيق فحص الألترا ساوند ويبين لنا الهيئة والوجه بشكل أوضح، حتى يستمتع الوالدين وحتى في حالة وجود مشكلة صحية ما مثل الشفة الأرنبية الأورينتيشن وهو إدراك الأهل لوجود هذه المشكلة بيكون اكبر عندما يشاهدونها على 4D كأن الطفل أمامهم.

ما هي أشهر الأمراض المنتشرة وتكون الآشعة التشخيصية لها وقاية للمرض ويكتشف في المراحل الأولى وتكون نسبة الشفاء فيها عالية؟
أوضح د. أيمن، ثلاثة نقاط هامة بخصوص هذا السؤال قائلا:
• أهم شيء عند السيدات فحص الثدي وذلك لأنه فحص هام جداً ودوري ويتم إجرائه بإستمرار عند سن الأربعين وإذا وجدت مشكلة فيتم تحويلها للطبيب المختص لتلقي العلاج السليم.

• فحص مهم جداً للأطفال وهو “خلع الورك في الولادة” أو الخلع الذي يحدث عند الطفل عند ولادته بشكل خاطئ.
• الفحص السريري أحيانا إذا كان الطفل صحته سليمة فإنهم لا يستطيعون معرفة 100% ما إذ كان يوجد خلع أم لا، وعادة إذا كان الخلع قوي وواضح فيسهل معرفته وإذا كان بسيط لا يمكن إكتشافه.

حيث يوجد فحص بسيط بالألترا ساوند وهو فحص لا يوجد به مصدر إشعاعي ولا يتم التخوف منه على المدى الطويل، وتستطيع إجراءه للطفل بعمر شهرين ونتأكد من انه لا توجد عند خلع، ويعتبر هذا الفحص وقائي لأنه في البداية وحله سهل جداً.

فيتم تركيب جهاز زولا ويتم اللجوء لعمليات جراحية، بينما إذا تم التأخير في الفحص لعمر سنة أو سنتين فوقتها يتم اللجوء للجراحة.

هل يوجد ضرر على المرأة الحامل من الخوف للتعرض للآشعة أو أي نوع تصوير بالألترا ساوند؟
لا يوجد مصدر إشعاعي موجود بالألترا ساوند، وهو آمن جداً لكل فحص لما يحتاج الجهاز، فهو جهاز سهل وعملي ويعطي معلومات كثيرة للجسم.


Leave a comment

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *