الصيدلية العربية

أعزائنا زوّار موقع الصيدلية العربية، لم يكن هناك بُدّ من التطوير والتحديث مواكبةً لما يطرأ على ساحة الويب من تحدّيات هامة تشغل بال الملايين في الوطن العربي خاصةً، لكون الموقع ناطق باللغة العربية.

كانت ومازالت وستظل “بمشيئة الله تعالى” الصيدلية العربية منبراً للعلم، ونشر الوعي الصحي والتثقيف الكبير حول الأدوية والمواد الفعالة والطب من منظور بسيط وسهل.

لكن ماذا حدث، قررنا جعل الصيدلية العربية باقية لكنها ضمن قائمة من المجالات الأُخرى التي سنتحدّث عنها بشكل كبير في موسوعة ثقافية علمية جمّة تحت اسم “شبكة المزيد للمعلومات”.

يحتوي موقع المزيد على أقسام شتّى تضم الكثير من منابر العلم في مختلف المجالات التي يسعى كل قارئ وكل باحث عن معلومة الوصول إليها.

فلدينا الصيدلية العربية التي باتت قسماً في موقع المزيد، تحت اسم “أدوية” ولدينا القسم الإسلامي، والسياحي، والطبي، والترفيهي والكثير الكثير من المواد التي سوف تُبهرك.

كان لزاماً علينا اتخاذ تلك الخطوة، فالحركة هي دليل الحياة ومن لا يتقدم فيتأخر، ومن لا يكد ويكدح فهو ميّت أو معدوم.

إذاً، نحن على عهدنا القديم بتوفير كل ما هو جديد في عالم الطب والأدوية بشكل سلس وفريد ومجاني تماماً لكل أبناء الوطن العربي من مختلف البلدان، ولكن كل هذا تحت منصّة جديدة أطلقنا عليها “المزيد” لتكن مزيداً من العلم والنور لكل زوّارنا.

(انقر هنا للذهاب لموقع المزيد)