الدوار الدهليزي.. أسبابه وأعراضه وعلاجه


السلام عليكم، انا مصاب بدوار الدهليز من سنتين والدوار ياتيني كل فترة شهر وشهرين ذهبت الى الطبيب ووصفلي دواء حبوب بيتاسيرك وجنكسين، عندما اخذ الدواء اتحسن ومن ثم ترجع الحالة من جديد وسؤالي: هل دوار الدهليز خطير وكيف اسطيع الشفاء منه بشكل تام جزاكم الله كل خير.


الإجابة:
الدوار الدهليزي وهو فقد القدرة على التوازن والاحساس بالدوار وكأن العالم كله يدور والاحساس بعدم ثبات المكان أو الزمان ويكون ناتج عن خلل في وظائف الأذن الداخلية المسئولة عن التوازن وفى حالة التوازن الدهليزي لا يحدث فقدان للوعي كما يحدث فى حالات الدوار العصبي الناتج عن خلل بالجهاز العصبي. ويميز الدوار الدهليزي أيضا بضعف في السمع. ولعلاجه ينصح فى وقت حدوث الدوار بالراحة التامة وأخذ حقنة كورتيزون ما لم تكن هناك موانع أو اخذ مدر للبول. وللعلاج الصحيح يجب البحث عن السبب الرئسى لهذا الدوار. فإذا كان السبب هو مرض منيير فيمكنك وقتها تناول أقراص بيتاسيرك وجنكسين. المهم هرض حالتك على الطبيب المختص ومعرفة السبب الرئيسي للدوار الدهليزي.