كيفية الاستغناء عن اللوسترال 50 و البروثيادين 25


السلام عليكم و رحمة الله، انا شاب 24 سنة، اصيبت بحالة نفسية منذ بداية شهر 11 و صرت اتعالج مع دكتور نفسى
استعمل اللوسترال 50 بعد الفطار و البروثيادين 25 بعد العشاء منذ ما يقرب من 4 شهور و نصف، الحمد لله حالتي تحسنت كثيرا عن البداية و لكن قليلا ما ينتابني شعور بالقلق، مشكلتي اني سافرت من مصر للسعودية منذ 3 اشهر و كان الدكتور المعالج قد نصحنى با ستعمال اللوسترال 50 و البروثيادين 25 لمدة ثلاثة شهور، فأخذت كمية مناسبة لمدة 3 شهور.
سؤالى الان لسيادتكم: كيف استطيع ان اقلع عن اللوسترال 50 و البروثيادين 25 مع العلم ان الكمية التى معى اوشكت على النفاذ بالاضافة الى ان البروثيادين غير متوفر بصيدليات المملكة العربية السعودية، افدكم الله و جزاكم خير الجزاء.


الإجابة:
في البداية علاج المرض النفسي يعتمد بنسبة كبيرة على العزيمة وقوة الارادة مع العلاج المناسب لكيمياء المخ. وفي حالتك هذه اعترافك بتحسن حالتك يساعد كثيراً ولا تنسى أن سفرك للسعودية وما فية من تغيير الجو والناس المحيطين بك قد ساعدك كثيراً. وبالنسبة للعلاج النفسي فعندما تريد التوقف عنه عليك بالتدرج في الجرعة بانزالها للنصف ثم للربع ثم جعلها يوم بعد يوم. وفي الأيام الأخيرة للإمتناع التام عن العلاج يمكنك استخدام أقراص مهدئة مثل زولام 0.5 قرص بالليل لمساعدتك على النوم وتهدئة حالتك ولكن اجعلها عند اللزوم فقط حتى لا تتعود عليها.