اريد حلا لابنتي التي تعاني من الصرع أثناء النوم


عندي بنت عمرها خمس سنوات ونصف تعاني من صرع نومي حيث انها عندما تنام ليلا او نهاراً تاتيها النوبة اثناء النوم وتحديداً في بداية ونهاية النوم. بدأت حالة الصرع عندها عندما كان عمرها خمس واربعون يوماً اعطاها الدكتور الديباكين في ذاك الوقت النوبات قلت لكن بقت تاتيها كل عشرين يوم تقريبا كن بعد فترة ازدادت النوبات اصبحت تاتيها كل عشرة ايام او اقل استبدل لها العلاج الى لامكتال ثم تجريتول ثم اضيف الكيبرا مع التجريتول ثم اضيف الريفوتريل بدل الكيبرا ثم حولت الى البريميدون ثم حولت الى التجريتول وفي كل مرة عندما يتم تحويلها من دواء الى اخر تقل عدد النوبات لكن بعد شهر تزداد لكن في الفترة الاخيرة اصبحت تاتيها النوبات كل يوم مع العلم اني اعطيها حاليا تجريتول وديباكين بجرعة متوسطة، افيدوني جزاكم الله خيراً.


الإجابة:
مرحبا بك، هناك الكثير من المشكلات الصحية التي لا يمكن التعامل معها عن طريق الكتابة والإنترنت، ولكن بالمتابعة عن كثب للحالة، فالصرع النومي أمر معقد ويجب عرضة على أصحاب الإختصاص لاجراء رسم المخ ومتابعة الأمر عن قرب. ولذلك عليك بعرض حالة أبنتك على أخصائي المخ والأعصاب ليحدد لها العلاج المناسب بعد إجراء رسم المخ والتحاليل المطلوبة.